Almaisam


 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أمراض واضطرابات المفصل الصدغي الفكي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
dr_rana
المدير العام
المدير العام




انثى
عدد الرسائل : 1383
العمل/الترفيه : طبيبة اسنان
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

مُساهمةموضوع: أمراض واضطرابات المفصل الصدغي الفكي   الثلاثاء أبريل 27, 2010 12:24 pm

أمراض واضطرابات المفصل الصدغي الفكي




المفصل الفكي الصدغي مفصل يقع مباشرة امام الأذن . وهو أحد اكثر المفاصل تعقيدا في جسم الإنسان وهو يتيح لك تحريك الفك السفلي أثناء الكلام , الأكل والبلع , وهو يتألف من عظم الصدغ في الدماغ مع الفك السفلي والقرص الغضروفي بينهما . عضلات الفك هي التي تحرك الفك فتحا وإغلاقا والحركة من جانب لآخر .




معلومات هامة حول مفصل الفك السفلي
يوصف الــــTMJ في الأدب الطبي بأنه " الألم المقلد الأكبر" لأنه ينتحل أعراضاً مختلفة ، قد توحي بأسباب أخرى ، فهو كثيراً ما يشابه آلام الأذن أو التهابات الجيوب أو العصابات الوجهية مسبباً خطأ في التشخيص وبالتالي بالعلاج ونجاحه
إن 44 مليون أمريكي يعاني من واحد أو أكثر من أعراض TMJ


  • واحد من كل ثمانية أفراد في المجتمع الأمريكي يشكو من عصابات وجهية وفي 8% من هؤلاء يعود السبب إلى التشنجات العضلية

  • 8% من مرضى العصابات الوجهية هم من النساء

  • كثيراً من التشنجات العضلية والعصابات المرافقة قد تكون ذات علاقة بعلاقة الأسنان مع بعضها - سوء الإطباق

  • الكز على الأسنان ذات علاقة وثيقة بالــ TMJ










  • الأعراض الموضعية أو قريبة المنشأ
    وهي التي تنشأ مباشرة عن واحد أو أكثر من مكونات المفصل :-
    الأصوات المفصلية: أصوات تنجم عن حركة المفصل عند الفتح والإغلاق أو الحركة الأمامية أو الجانبية وهي تعبر عن عدم تناسق أو انسجام مكونات المفصل مع بعضها عند الحركة . قد تكون الأصوات بشكل قرقعة، طقطقة، هسيس أو حفيف

    تحدد الحركة الفكية : وهي نتيجة إعاقة لحركة المفصل ، وأشكال الإعاقة هي :
    انحراف الفك السفلي عن مساره المستقيم إلى الجانب عند الفتح
    صعوبة عند الفتح أو في الإغلاق وكأن الفك بعلق مفتوحاً أو مغلقاً ، قد تترافق كثرة الفتح والإغلاق مع الألم أحياناً
    الألم: حول منطقة مفصل الفك ومحيطه وبصورة خاصة عند المضغ أو نتيجة لإجهاد الفك
    ألم في الفك وعضلاته وأحياناً ما يترافق مع الصداع









    أعراض غير موضعية أو بعيدة المنشأ
    وهي آلام قد تحدث كنتيجة لتشنج العضلات أو كألم منعكس :
    صوت رنين في الأذنين مع شعور انتفاخ بهما
    آلام أذنية غير مرتبطة بالتهابات الأذن
    تشنج والآم في عضلات الكتف والرقبة
    ألم وصداع خلف العينين وخلف الجيوب الفكية














    [size=21]كيف يتم تشخيص وعلاج أمراض المفصل الفكي
    اغلب مشاكل المفصل الفكي الصدغي يمكن أن تعالج بتهيئة الراحة للعظم والعضلات والقرص الغضروفي التي تكون هذا المفصل وهذا يتم بالأشياء التالية :
    إنقاص الإجهاد .
    إعطاء مضادات التهاب .
    مرخي العضلات.
    تطبيق كمادات حارة .
    عادة تعود اضطرابات المفصل الفكي الصدغي إذا اضطرب توازن هذا المفصل كما ذكرنا كالإجهاد والتركيبات السنية و الرضوض
    .
    ما زال إدراكنا بعلم أمراض المفصل الصدغي الفكي في مراحله الأولى ولم يصل بعد إلى المرحلة التي تستطيع فيها اختبارات معينة كتحليل عينات الأنسجة أو الدم التوصل إلى تشخيص مؤكد. في وقتنا هذا يقوم الأخصائي العيادي بتدوين ملاحظاته عن الأعراض وتاريخ المريض الطبي كما يجوز أن يستخدم الأشعة السينية. توجد حاليا على الأقل 50 طريقة مختلفة للعلاج، وكثيرا ما تعكس هذه الطرق نوع مقدم العلاج الذي تمت مراجعته. بالنسبة لمعظم المرضى الموضوعين تحت الرعاية فتتحسن حالتهم مبدئيا بتعاطيهم وسائل متنوعة للعلاج حتى أنه قد تتحسن حالتهم بدون تعاطي أي علاج. وهنا تتضح لنا نقطة واحدة: لا توجد طريقة واحدة مناسبة للجميع لإدارة علاج المفصل الصدغي الفكي أو السيطرة عليه، فبينما تتلقى الحالات الخفيفة في الكثير من الأحيان علاجا أشد مما تحتاجه، فكثيرا ما يبدو وكأن الحالات المصحوبة بآلام شديدة لا تتلقى القدر الكافي من العلاج. في مؤتمر تقييم التقنيات الذي عقدته معاهد الصحة الوطنية في 1996، وعنوانه على الإنترنت
    http://odp.od.nih.gov/consensus/ta/018/018_statement.htm خلص الخبراء بأنه لا تزال طرق العلاج التقليدية والقابلة للانعكاس هي وسائل العلاج المفضلة، مع اتخاذ التدابير الكافية لتخفيف الآلام. فإن سلامة وفعالية جراحة الفك، بما في ذلك عمليات الزرع لاستبدال كل المفصل أو أجزاء منه, فلم تثبتهما بعد التجارب العيادية. وقد أدت حالات كثيرة من فشل الزراعة إلى مضاعفات خطيرة.
    لأبحاث التي ينبغي إجراؤها على المفصل الفكي
    في فصل الربيع من عام 2000 شاركت المجموعة الوطنية للمناداة بحقوق المرضى، مؤسسة جمعية المفصل الصدغي الفكي المحدودة، في التكفل بتأسيس مجموعة عمل مسماة "انتقال أبحاث المفصل الصدغي الفكي إلى القرن الواحد والعشرين." وقد اشتملت توصيات المجموعة الرئيسية على الآتي:
    1) الحاجة لوجود نماذج حيوانية وكمبيوترية ومزارع خلوية للتمكن من دراسة المفصل في حالته الطبيعية والمصابة والمعتلة
    2) تطوير نظام للتصنيف التشخيصي
    3) تقييم مشاكل إصلاح أنسجة المفصل الصدغي الفكي وتطوير وسائل جديدة لإعادة بناء الأنسجة باستخدام الأساليب العلاجية الوراثية والبروتينية، و
    4) دراسة الجهاز العصبي لمعرفة أساس آلام الأنسجة العميقة وآلام المفصل وذلك من أجل تطوير وسائل أفضل للسيطرة على الألم. توجد تفاصيل مجموعة العمل بالإضافة إلى معلومات موسعة عن المفصل الصدغي الفكي بموقع المجموعة على الإنترنت : http://www.tmj.org/.


[/size]






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام عمار
عضو جديد
عضو  جديد



انثى
عدد الرسائل : 436
العمر : 41
العمل/الترفيه : ماجستير تاريخ
تاريخ التسجيل : 23/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: أمراض واضطرابات المفصل الصدغي الفكي   الأحد مايو 02, 2010 1:53 am

نفــــع الله بك دكتورة رنا
وجزاك الله خيرا على ماطرحته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
dr_rana
المدير العام
المدير العام




انثى
عدد الرسائل : 1383
العمل/الترفيه : طبيبة اسنان
تاريخ التسجيل : 03/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: أمراض واضطرابات المفصل الصدغي الفكي   الأحد مايو 02, 2010 3:35 am

شكرا لمرورك العطر اختي ام عمار ....نورتي الموضوع






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أمراض واضطرابات المفصل الصدغي الفكي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Almaisam :: ~*¤ô§ô¤*~القسم الطبي~*¤ô§ô¤*~ :: الميسم لطب الاسنان-
انتقل الى: